آخر التدوينات :

حضارة

الزّيتونيّون وتأسيس الجمعيّـات خلال الفترة الاستعماريّة

بقلم: مكرم الخشناوي لا شكّ أنّ للجمعيّات الثقافيّة والمنظّمات دورًا مهمّا في صناعة المجتمعات المتحضّرة والحفاظ على هويّتها الوطنيّة وترسيخ الوعي التّاريخي والحضاريّ. وقد كان للزّيتونيّين دور فعال في الحركات التّحرّريّة في فترة تاريخيّة حاسمة وحُبلى بالأحداث والمنعرجات التي شهدها المجتمع التّونسي المعاصر، هذا المجتمع الذي صارع المستعمر الفرنسي وتمكن من تجاوز جملة من التحديات …

الزّيتونيّون وتأسيس الجمعيّـات خلال الفترة الاستعماريّة قراءة المزيد »

حــول كِتــاب “شُروط النّهضَة” لمالك بن نبي

بقلــم: الأمين الكحلاوي كانَ دافــــع هذا المفكّــــر لكتابــة مؤلفه عَامــــلان، تاريخيّ يتمثّل فـــي الوضع الاستعـــاري الّذي تعيشُــــه بـــلاده، وذاتــــي ينبــــع من مسؤوليّة المثقـــف تجـــاه مُجتمعه وأمّتـــه. ولقد نقـــد مالك بن نبـــي الطّرق السّائـــدة في معالجة قضية النّهضـــة أو التّحــــرر مُعتبـــرًا أنّ تاريخ المسلمـــين تاريــــخ بُطولات فــــرديّة ومُبادرات ذاتـــيّة لا تَــــرقى إلى مستوى البنـــاء الحَضــــاري. وكانت …

حــول كِتــاب “شُروط النّهضَة” لمالك بن نبي قراءة المزيد »

هامشيّة جهة الشّمال الغربي التّونسي بين الحتميّة الجغرافية ومسؤوليّة السياسي

بقلم: د. موسى غفيري   إن التشخيص البسيط للواقع التنموي للشّمال الغربي التّونسي اليوم يبرز بكل وضوح أنّ هذا الإقليم يسجّل أضعف المؤشرات التنموية على مستوى وطني : ارتفاعنسبالبطالة والفقروالأميّة، مقابل ضعف مستوى المجهود الصناعي والاستثمار الوطني، وهي كلها مؤشّرات كميّة ونوعيّة  دالّة على فرز حقيقيّ داخل المجال بين مناطق في حركيّة وأخرى مهمّشة. ثم …

هامشيّة جهة الشّمال الغربي التّونسي بين الحتميّة الجغرافية ومسؤوليّة السياسي قراءة المزيد »

أوقاف الحرمين الشريفين في بلادنا.. أو عندما كانت تونس تقدم المساعدات للسعودية!!.

بقلم: وليد القايدي للتونسيين علاقة حب تاريخية عميقة بمكة والمدينة والحرمين الشريفين.. فإلى تاريخ قريب كان التوانسة يساهمون في تمويل إدارة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، بل وإدارة شؤون مكة والمدينة كمدينتين وكسكان!!. في الأحباس التونسية – أي الأوقاف. وقبل أن تلغى بداية الاستقلال كان هناك أحباس اسمها (أحباس الحرمين الشريفين).. وهي عبارة عن عقارات …

أوقاف الحرمين الشريفين في بلادنا.. أو عندما كانت تونس تقدم المساعدات للسعودية!!. قراءة المزيد »

علاقة العامّية التّونسية بالفُصحى

بقلم: مصطفى الستيتي عادة نحن لا نُفكّر في الأشياء القَريبة جدًّا منّا، والتي تُلازمنا باستمرار ونعيشُ معها، وهذا ينطبقُ على أشياء وحوادث كثيرة وعظيمة لكنّنا تعوّدنا عليها ولم تعُد تثير دهشتنا واستغرابَنا مثل شُروق الشّمس كلّ يوم وغُروبها، وانتصابِ السّماء فوقَنا، وعظمة البِحار وامتدادها والتي تُغطّي ثلاثة أرباع الأرض، بل وحتّى أصواتَنا الّتي تَنطق باللّغة …

علاقة العامّية التّونسية بالفُصحى قراءة المزيد »

تخزين الصّابة في الرّيف التونسي

بقلم: بوجمعة الفيالي لجمع الصّابة وتَخزينها يَسعى الفلاّح الرّيفي في مناطق الشّمال التّونسي إلى اِمتلاك “مَطامير” (جمع مطمور) و”أَخْصاص” (جمع خصّ) لذلك الغَرض. فبعد عمليّتي الحَصاد والدّريسة[1] يتمّ وضع الحُبوب في أكياس وتُصفّف مؤقّتًا في البَيْدر المعروف عندهم باسم “الطّرْحَة ” أو “القَاعة ” (بتثليث القَاف)، ويكون هذا الوضعُ وقتيًّا إلى أن تُصبح المطامير المعدّة …

تخزين الصّابة في الرّيف التونسي قراءة المزيد »

كيف منع العثمانيّون تنصير  مناطق واسعة في أفريقا؟

بقلم: د. مصطفى الستيتي إنّ العلاقات التركية الأفريقية ضاربة في أعماق التّاريخ، وهي تمتد لنحو 500 عام على الأقلّ. فبعد سقوط الأندلس تمكّن العثمانيّون خلال القرن السّادس عشر من الحَيلولة دون تنصير مناطق واسعة في شمال أفريقيا ووسطها وشرقها، لكن المناطق الغربيّة والجنوبية من أفريقيا بقيت خارج التأثير العثماني. وترُوج اليوم أسئلةٌ كثيرة عن جدوى …

كيف منع العثمانيّون تنصير  مناطق واسعة في أفريقا؟ قراءة المزيد »

العنايةُ بالحيواناتِ في الأرياف

بقلم: بوجمعة الفيالي ترتكزُ الفلاحة في الرّيف على أهمّ عنصر فيها وهو تربية الحَيوان. فقد كان أجدادنا – ولا يزال أحفادُهم – مُولَعين بتربية حَيواناتهم الأليفة من أبقارٍ وأغنامٍ وماعزٍ ودواجنٍ، وكذلك تربية الخُيول والبِغال والحَمير  لرفع الأثقال وتَذليل الصّعاب في الرّيف. وهم ما فتئوا يُعطون أهمّيّةً قُصوى لهذا الجَانب الاقتصادي ويدفعون به إلى الأمام  …

العنايةُ بالحيواناتِ في الأرياف قراءة المزيد »

المجتمع التّونسي قبل 100 عام بعيُون مثقّف مصري

بقلم: مصطفى الستيتي stitimustafaster@gmail.com   “في بلاد النّاس” أو “رحلة الشّتاء والصّيف”، كتاب ألّفه ضابط بالجيش المصري يُدعى عبد المجيد كامل في وصف البلاد التونسية، والمؤلف صاحب مجلة “الأستاذ” المصرية، والكتاب ألف عام 1331هـ، الموافق لـسنة 1913م. والنّسخة التي رجعنا إليها تمّ العثور عليها في مكتبة أتاتورك بإسطنبول. ورغم صغر حجم الكتاب إلا أنّ المؤلف …

المجتمع التّونسي قبل 100 عام بعيُون مثقّف مصري قراءة المزيد »

Visit Us
Follow Me
Tweet